وكالة الأنباء القبرصية

الإغلاق:29/05/2020
حجم التعاملات:74.640.84
CSE:47.880  0.740%
FTSE/CySE:28.450  0.740%
نيقوسيا29°C
لارنكا26°C

وفاة حالة أخرى لفيروس كورونا والإعلان عن 20 حالة إصابة جديدة يوم الأحد
وكالة الانياء القبرصية - قبرص / نيقوسيا - مهى ميخائيل 06/04/2020 10:08


اعلنت السلطات القبرصية أمس عن وفاة مريض آخر مصاب بفيروس كورونا يبلغ من العمر (76 عاماً). علاوة على ذلك، تم الإعلان عن 20 حالة جديدة مؤكدة، ليصل العدد الإجمالي إلى 446 منهم 10 في القواعد البريطانية.
 
ووفقاً للسلطات، فإن وفاة الرجل البالغ من العمر 76 عاماً كانت نتيجة مشاكل صحية خطيرة أخرى كان يعاني منها. وبذلك يكون العدد الإجمالي للأشخاص الذين لقوا حتفهم في قبرص منذ تفشي الوباء 13 حالة.
 
تم تأكيد الحالات الجديدة بعد إجراء تحاليل لـ 792 شخصاً.
 
هناك 18 حالة كانت نتيجة تتبع  الأشخاص الذين اصيبوا بفيروس كورونا وكانوا على اتصال بالحالات الجديدة، ويجري التحقيق حالياً في الحالتين الأخرتين.   
 
وقال د. ليونتيوس كوستريكيس عضو الهيئة الاستشارية للوباء خلال مؤتمر صحفي في وزارة الصحة، إنه فيما يتعلق بـ 21 شخصاً تم العثور على 17 منهم كانوا على صلة بحالات مؤكد اصابتها بالفيروس. في حين أن التحقيق مستمر بخصوص الآخرين.     
 
أضاف كوستريكيس أنه تم تأكيد 446 حالة مصابة بفيروس كورونا، وأنه تم إجراء 10.946 عملية تحليل من قبل المعهد القبرصي للأعصاب والوراثة وقسم الميكروبيولوجي بمستشفيات منظمة الخدمات الصحية القبرصية والمختبرات الخاصة. وتم شفاء 37 شخصاً ثبتت اصابتهم بالفيروس وأدخلوا المستشفى.
 
وذكر  كوستريكيس أن طريقة تتبع حالات الاحتكاك المباشرة لمريض كورونا تعتبر فعالة للغاية في جميع أنحاء العالم، وبما أن عدد السكان في قبرص قليل فإن هذه الطريقة هي أكثر فعالية هنا.
 
مع ذلك أشار إلى أن هناك مواطنون يتجنبون إعطاء تفاصيل عن الجهات التي قاموا بالاحتكاك بها. وحذر من أن الناس بذلك لا يقومون بخدمة أصدقائهم وأحبائهم الذين من الممكن أن تكون العدوى قد انتقلت إليهم، ودعا الناس إلى تقديم جميع المعلومات اللازمة.
 
وتعليقاً على حقيقة أنه منذ الأول من نيسان/ أبريل، وهو اليوم الذي يضم أكبر عدد من الحالات المؤكدة حتى الآن (58 حالة)، فإن عدد الحالات المؤكدة يتناقص كل يوم، قال كوستريكيس إنه سيكون من السابق لأوانه أن يقول العلماء أن هذه علامة على أن الوباء في تباطؤ، إلا أنه أعرب عن تفاؤله بشأن فعالية التدابير التقييدية التي يجري تنفيذها.
 
من جانبه، قال الدكتور ماريوس لويزو المدير العلمي في مديرية نيقوسيا التابعة لمنظمة الخدمات الصحية الحكومية القبرصية، إن العدد الإجمالي للأشخاص الذين ثبتت إصابتهم وتوفوا هو 14 حالة، وأنه من بين  تسع حالات  هناك سبع رجال وامرأتان  بمتوسط ​​عمر 66 سنة.
 
وأشار لويزو إلى أنه حتى الساعة 15:00 بالتوقيت المحلي ليوم أمس قد تم علاج 36 شخصاً في مستشفى فاماغوستا العام وهو المستشفى التي تحول إليه حالات مرضى كورونا وأن أربعة منهم يتلقون العلاج في وحدة العناية المركزة، بينما تم إخراج أربعة أشخاص من المستشفى.
 
أضاف أنه يوجد الآن 11 شخصاً على أجهزة التنفس، ثلاثة في وحدة العناية المركزة بمستشفى ليماسول العام وثمانية في وحدة العناية المركزة بمستشفى نيقوسيا العام.
 
وقال لويزو أنه وفقاً للتحليل الوبائي الذي تم تقديمه يوم الخميس، تم نقل 5% من الحالات إلى المستشفى حتى الآن، بينما توفى 2%من الأشخاص المصابين بالفيروس.
 
أضاف أن هذه الأرقام هي أقل من متوسط ​​الأرقام في جميع أنحاء العالم وشدد على أن الجهد ينصب في تحسين الوضع بصورة أكبر.     


واق MK/GV/MMI/2020
نهاية الخبر، وكالة الأنباء القبرصية